بغداد_كلمة
كشف الحزب الديمقراطي الكردستاني، الأحد، عن “موافقة” زعيم التيار الصدري السيد مقتدى الصدر، لقاء أعضاء اللجنة الثلاثية التي من المقرر أن تزور الحنانة قريباً.

وقال النائب عن كتلة الحزب الديمقراطي محما خليل، إن “الصدر موافق على استقبال الوفد المذكور للبحث في مبادرتهم الرامية لإخراج العراقي من أزمته، وسيستقبل زعيم التيار الصدري الوفد في الحنانة في الأيام المقبلة”.

وأوضح خليل أن “الصدر موافق على عدد من بنود المبادرة، لكنه لا يزال يرفض البعض الآخر منها، والخلاف قائم على طريقة العمل على إجراء انتخابات مبكرة، والتمديد لحكومة تصريف الأعمال الحالية أو تشكيل حكومة جديدة”.

ورأى أن المبادرة الحالية مختلفة عن سابقاتها “لأن الأطراف موافقة على إجراء انتخابات مبكرة، والكل موافق على تشكيل حكومة مؤقتة ثم إجراء الانتخابات المبكرة، لكنها ليست متفقة على القانون الذي سيعتمد في إجراء تلك الانتخابات”.
ويعتقد محما خليل أن “من المحتمل جداً التوصل إلى اتفاق وحل المشاكل القائمة” بعد المحادثات التي سيجريها وفد الحزب الديمقراطي الكردستاني وتحالف سيادة وهادي العامري مع الصدر.

وفي سياق متصل، قال محما خليل إن “محمد شياع السوداني لا يزال هو مرشح الإطار التنسيقي لرئاسة الحكومة العراقية الجديدة، ولم يطرأ تغيير على ترشيحه، لكن اتخذت خطوات في هذا السياق ومن الممكن تغيير مرشح الإطار، والمبادرة تشير إلى تغيير المرشح لرئاسة الوزراء”.

وعن تفاصيل مبادرة الحزب الديمقراطي الكردستاني وتحالف السيادة وهادي العامري، أوضح محما خليل أن “المبادرة تقضي بعقد جلسة لمجلس النواب واتفاق الأطراف على قانون الانتخابات وحسم آلية إجراء الانتخابات، من حيث عدد الدوائر الانتخابية، وأن تجري مناقشة آلية تشكيل حكومة مؤقتة”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.