بغداد_كلمة

طالبت كتلة الاتحاد الوطني الكردستاني، اليوم الخميس، الحكومة المركزية بالتعاون مع اقليم كردستان لتعويض المتضررين جراء الجريمة الانفال الوحشية

وذكرت الكتلة في بيان ، أنه في الذكرى الرابعة والثلاثين لأنفال منطقة بادينان ننحني اجلالاً واكراما لارواح شهداء بادينان وسائر شهداء درب الحرية

وأضافت، انه في يوم ٢٥ آب عام ١٩٨٨ بدأ نظام البعث المقبور حملة الانفال في بادينان كآخر مرحلة من سلسلة حملات الانفال السيئة الصيت عبر استخدام الاسلحة الكيمياوية ضد الاهالي العزل و الابرياء مما نتج عنها سقوط آلاف الاطفال والنساء والشباب و كبار السن ملتحقين بقوافل الشهداء ، ناهيك عن تدمير عشرات القرى وترحيل سكانها و تدمير البيئة في كردستان

وتابع البيان، في الوقت الذي نستذكر فيه هذه الجريمة نطالب من الحكومة العراقية التعاون مع حكومة اقليم كردستان من اجل تعويض المتضررين جراء هذه الجريمة الوحشية والسيئة الصيت ماديا ومعنويا، كذلك نطالب الحكومتين العمل سوية من اجل انماء روح العيش المشترك وثقافة قبول الاخر كتنديد بهذا العمل الدنيء.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.