بغداد_كلمة

أعلن وزير الخارجية العراقي فؤاد حسين، عن زيارات قريبة متبادلة لوفود من العراق وايران لبحث مشكلة التصحر وسبل مكافحتها بالاضافة الى ملف المياه والأنهر المشتركة بين البلدين

وقال حسين في مؤتمر صحفي مشترك مع نائب رئيس الجمهورية ورئيس منظمة حماية البيئة الإيرانية “علي سلاجقة” في العاصمة بغداد: تطرقنا الى مسألة المياه بين العراق وايران وعلى الاطار الاقليمي وبحثنا مشكلة الجفاف والتصحر في البلدين وكيفية التعاون بهذا المجال

وأشار الى ان التغييرات المناخية مسألة لا تخص بلدا معينا بل هي عابرة للحدود وينبغي ان يكون هناك عمل مشترك. وتابع: تطرقنا الى البؤر المسببة للعواصف الترابية والرملية في البلدين وهناك خطة للتواصل مع دول اخرى لمناقشة هذا الموضوع

ولفت الى انعقاد اجتماعات مستمرة بين الوزارات القطاعية وزيارات الى ايران من قبل وزيري الزراعة والبيئة وبالمقابل زيارة وفد ايراني الى بغداد لمناقشة ملف ادارة المياه والانهار المشتركة

من جانبه قال سلاجقة، أمامنا طريق طويل للحد من مشكلة العواصف الترابية وما حصل نتيجة تدخل بشرية في الطبيعة، وناقشنا مع الجانب العراقي ملفات مختلفة

وأضاف اجتماع اليوم بداية جيدة للتعاون بشأن ملف العواصف الترابية، لافتا الى ان وزير الطاقة الايراني سيجري زيارة الى العراق

وأكد سلاجقة الى ان لدى العراق وإيران خبرات في تثبيت الكثبان الرملية

وذكرت وزارة البيئة العراقية، في بيان، ان الزيارة تاتي لتعزيز سبل التعاون في المجالات البيئية والاعداد لتوقيع مذكرة تعاون بيئية مع الجانب الايراني، ورحب وزير البيئة بالضيوف، وبين خلال اللقاء ان الوزارة على استعداد للتعاون في العديد من الملفات البيئية واهمها ملف تحديات التغيرات المناخية والعواصف الغبارية والتنمية المستدامة

ووصل نائب رئيس الجمهورية الإسلامية ورئيس منظمة حماية البيئة الايرانية علي سلاجقة أمس السبت، الى العاصمة العراقية بغداد على رأس وفد لبحث سبل التعاون بين البلدين في المجالات البيئية من ضمنها السيطرة على الرياح الغبارية والعواصف الترابية ومكافحة التصحر.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *