بغداد-كلمة

 

 

أعلنت وزارة التخطيط، الثلاثاء، الانتهاء من المنصة التجريبية الخاصة بمشروع “الرقم الوظيفي” خلال المرحلة المقبلة 

وقال رئيس جهاز التخطيط، ضياء عواد في تصريح اطلعت عليه صحيفة “كلمة” إن الجهاز هو المسؤول عــن الــرقــم الــوظــيــفــي لـجـمـيـع المـوظـفـين العاملين فـي دوائــر الـدولـة”، مشيراً إلى أن “احد قرارات مجلس الوزراء الاخيرة ربط موضوع رواتب الموظفين بالرقم الوظيفي”.

وأضاف أن “الجهاز بصدد اكمال منصة جديدة لرواتب الموظفين تتضمن الرقم الوظيفي ومعلومات الرواتب”، لافتاً إلى أنه “بحسب قرار مجلس الوزراء فان وحدة الانفاق في أي وزارة أو دوائر غير مرتبطة بوزارة تتلكأ في تزويد بيانات موظفيها فانه يتعذر على وزارة المالية صرف الرواتب لهم”.

وأوضح أن “القرار كان حافزاً لعمل الجهاز بشأن موضوع الرقم الوظيفي بعد ان كان هناك قرار منذ عام 2017 لكنه لم يجر العمل به بسبب ضعف الاستجابة من قبل بعض الوزارات، منبهاً على ان قرار مجلس الوزراء سيكون ملزما لكل وحدات الانفاق الموجودة في الوزارة لتكون بيانات موظفيها مسجلة لدى وزارة التخطيط لاصدار ارقام وظيفية لهم”.

وتابع أن “المشروع سينفذ بشكل تجريبي على موظفي وزارة التربية وتحديداً موظفي دوائر التربية في العاصمة بغداد”، كاشفاً عن “اجتماع مرتقب مع المسؤولين في تلك الدوائر لمناقشة آلية المشروع والعمل به عبر منصة تجريبية اعدت لهذا الغرض”، مشيراً إلى أن “اللجنة المشكلة لهذا المشروع سترفع توصياتها الى الامانة العامة لمجلس الوزراء لاصدار القرار لاستكمال جميع الارقام الوظيفية”.

ولفت إلى أن “الجهاز وصل لغاية الآن الى ادخال نحو مليونين و200 الف رقم وظيفي، وهذا العدد سيزداد بعد صدور القرار الخاص بذلك”.

وكان مجلسُ الوزراء قد قرر، في جلسته الاعتيادية الثالثة عشرة المُنعقدة بتاريخ 30/ 3/ 2021، تزويد الوزارات، والجهات غير المرتبطة بوزارة، والمحافظات، بالبيانات الخاصة بنموذج منح الرقم الوظيفي خلال (شهر عمل) بدءا من تاريخ إصدار هذا القرار، ويتحمل رئيس الجهة المسؤولية بعد ذلك التاريخ”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *