بغداد-كلمة

اوضحت اللجنة الاقتصادية النيابية ، الخميس، نقاط الخلل المتوارثة في الحكومات المتعاقبة والتي اثرت على خلق فرص العمل للعاطلين، فضلا عن الترهل الحكومي الملحوظ

وقال عضو اللجنة عدي الشعلان في تصريح تابعته صحيفة “كلمة” إن من أهم الاخطاء التي ارتكبتها الحكومات المتوارثة في العراق بعدم التعاطي مع ملف الاستثمار الأمر الذي دفع الى الترهل الحكومي بشكل لا يقبل النقاش”، مبينا أن “الاستثمار احد ادوات تنمية الاقتصاد وخلق فرص عمل كبيرة خاصة في العراق لكن وفق خطط مدروسة تاخذ بنظر الاعتبار الاستفادة القصوى من العمال وتدريبهم بعد احالة معاملهم للاستثمار 

واضاف، ان الخطأ الآخر هو عدم الاعتماد على المعامل والمصانع المحلية وغلق أغلبها، سيما تلك التي تساعد في رفد البطاقة التموينية والاعتماد على الاستيراد”، موضحا أن “بعض المصانع التي تم احالتها للاستثمار تم فيها الاستغناء عن الالاف من موظفيها ما دفع وزارتهم لنقلهم الى مؤسسات وتشكيلات اخرى ما ادى الى خلل كبير تمثل في ترهل حكومي بسبب الاعداد الكبيرة للموظفين دون اي عمل حقيقي

 

واشار الى ان العراق ارض بكر ولادة ولا زالت الفرص مؤاتية لتفعيل المصانع والمعامل وكذلك تفعيل الزراعة والكف عن الاستيراد فالاستثمار الحقيقي هو في تنمية القدرات البشرية وادامة الانتاج وتوفر فرص العمل”، مبينا أن “الأمور المذكورة تحتاج إلى رجال دولة وارداة حقيقية تسعى للنهوض بواقع البلد 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *