متابعات…كلمة

لقد رأينا بالتأكيد منتجات العناية بالبشرة تساعد على تفتيح البشرة وتمنع ظهور البثور عليها.

تتكون معظم منتجات العناية بالبشرة كالسيروم، وغسول الوجه، والمرطب التي تتكون من عناصر تقلل التجاعيد، من أحماض تتميز بخصائصها في تحسين العناية بالبشرة. وتَلقى هذه الأحماض شعبية كبيرة في عالم العناية بالبشرة بمنتجات تتكون بشكل أساسي من الأحماض حتى باتت توجد في كل مكان. فيما يلي تعليمات مقدمة من خبراء (كايا للبشرة) في الشرق الأوسط، حول أهمية استخدام الأحماض في العناية بالبشرة.

حمض الساليسيك Salicylic Acid
يخفف حمض الساليسيك من انسداد المسام والرؤوس السوداء والتقليل من نمو البكتيريا. يعتبر منتجاً سحرياً ومناسباً للبشرة التي تعاني من حب الشباب. يتميز الحمض بتغلغله في البشرة الدهنية وتنظيف المسامات بعمق، كما يعمل كمضاد للالتهابات، والذي بدوره يساعد على علاج حب الشباب والتقليل من تكون البثور على البشرة.

حمض الجليكوليك Glycolic Acid
يندرج حمض الجليكوليك ضمن حمض ألفا هيدروكسي AHA، وله فوائد عديدة من أهمها التخلص من الخلايا الميتة وتوحيد ملمس البشرة والتقليل من التصبغات والجفاف. يعتبر الحمض مقشراً رئيسياً، بل ألطف مقشر على البشرة بالمقارنة مع المقشرات التقليدية. يستعمل حمض الجليكوليك في منتجات البشرة المختلفة، كالمقشرات، المرطبات أو حتى في السيروم، ويعمل على التغلغل بعمق في البشرة وتقشيرها بنعومة.

حمض الهيالورونيك Hyaluronic Acid
يعزز حمض الهيالورونيك من ترطيب البشرة، باعتباره مكوناً طبيعياً يستهدف الترطيب ويحتفظ به. يتم اعتباره غالباً كمكون رئيسي في استعادة رطوبة وشد البشرة والمحافظة على نضارتها.

الريتينول Retinol
يمكن لمكون الريتينول أن يعزز من تجديد البشرة بعمق عن طريق تحفيز وتسريع عملية إنتاج خلايا جديدة. تعمل عملية تجديد الخلايا على توحيد لون البشرة والمحافظة على بشرة بصحة جيدة.
كما تم اعتباره منتجاً سحرياً لمحاربة شيخوخة البشرة، لأنه يحفز إنتاج الكولاجين، وبالتالي يعمل على شد البشرة والتقليل من تكون التجاعيد. كما يعمل على تنظيف المسام وتوحيد ملمس البشرة، لذلك ينصح به معظم أطباء البشرة للمراهقين الذين يعانون من حب الشباب.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *