كتب .. د.صائب غازي

مخرج تلفزيوني

عناوين الأخبار

“جماعات مسلحة مجهولة تستولي على مبنى المحافظة”

هكذا يكتب صحفي موتور العنوان الأول في نشرة الأخبار فيرقص طربا وفرحا مدير الأخبار .. فقد جاء الخير وبدأ الأكشن وتهيأ الجميع لتناول كميات كبيرة من الفلفل الحار ، وتصاعد الإيقاع والجو أصبح مفلفلا حد اللعنة ،

منتج النشرة يلف المنديل على خصره ليرقص ليس طربا وانما من حرقة الفلفل الذي تناوله ، المذيع يستنفر كل حواسه وقد تناول جرعة من (مي اللبلبي) المخلوط بالفلفل الحار ، من اجل ان يخرج صوته هادرا مجلجلا مفلفلا ، يبادره زميل له يمتاز بالمهنية “هل تأكدتم من الخبر فهو غير موجود على الوكالات ولا القنوات كلها”؟ يجيبه المذيع المفلفل “الخبر جاء من مصادرنا في المحافظة فقط ولنا السبق في ذلك” ،

يطلب منتج النشرة ضيف على الاقل يؤكد الخبر ويتحدث عن الحالة وبعد ان خاب الرجاء بالحصول على متحدث واحد يخيب الظن أكثر ويأتي الخبر اليقين انها مجرد مشاجرة بين اشخاص يتواجدون بالصدفة عند مبنى المحافظة ، فيختفي الخبر من الشاشة بعد ان فلفلوا الدنيا واشعلوا الأجواء بالخبر لنصف نهار ، يتسائل المذيع المهني هل من رادع ؟ هل من عقوبة ؟هل من توبيخ ؟
لا .. لا شئ ! ذلك لأن العراق مباح لكل غلمان وجلاوزة الإعلام الحر والمفلفل على حد سواء

ترقبوا الجزء الرابع من إعلام الفلفل الحار

مخرج تلفزيوني

كندا – تورنتو

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *