النجف…كلمة

تحرير: علي الشريفي

أكدت هيئة النزاهة الاتِّحاديَّة، السبت، ان عدم مطالبة إدارة  مطار النجف الأشرف الدولي للشركات المُنفِّذة لمشاريع فيه بتجديد خطابات الضمان، قد تسهم بعدم اعادة مبالغ الدفعة الاولى، مطالبة بأتخاذ الاجراءات القانونية اللازمة الكفيلة باعادة تلك المبالغ

وقالت دائرة التحقيقات في الهيئة، في بيان صحفي اطلعت عليه صحيفةكلمةانه ، تم ضبط أصل خطابات الضمان الخاصة بمشاريع تصل قيمة مبالغها لـ (40,000,000) مليون دولار أمريكي، مخصصة لإنشاء المدرج الجديد وصالة المسافرين  واكمال المرحلة  الثانية لبرج المراقبة المتوقف منذ عدة سنوات، والمحال إلى عددٍ  من الشركات الأجنبيَّة، مُبيّنةً أن الخطابات تُعَدُّ باطلة بعد انتهاء المدة القانونيَّـة لها، وتمَّ إصدار أوامر إداريَّـة بذلك

واضافت دائرة الهيئة إلى ان عدم مطالبة إدارة المطار لتلك الشركات بتجديد خطابات الضمان وفق المدة القانونيَّةالتي تكفل حقَّه بإعادة مبالغ تُقدَّرُ بـ( 40,000,000) مليون دولار حصلت عليها الشركات كدفعاتٍ أوليَّةٍ عن تنفيذالمشاريع،على الرغم من توقُّف العمل فيها منذ عامي (2015 و2016) لغاية الآن، مطالبة بأتخاذ الاجراءاتالقانونية اللازمة لاعادة تلك المبالغ

وأوضحت أن ، تحرّيات الفريق والتحقيقات الأولية قادت إلى أن خطابات الضمان قد تمَّ تمديدها بناءً على اتصالٍهاتفيٍّ، مشيرةً إلى أن الكتب الواردة من المطار لفرع المصرف في المحافظة جاءت مخالفةً للقوانين والتعليماتالصادرة من البنك المركزي، وليس لها أيَّة قيمةٍ قانونيَّةٍ

وبيَّـنت أنه تمَّ تنظيم محضر ضبطٍ أصوليٍّ بالمضبوطات في العمليَّة التي نُفِّذَت وفق مُذكرةٍ قضائيَّةٍ، وعرضها علىقاضي محكمة التحقيق المُختصَّة بالنظر في قضايا النزاهة في النجف لاتخاذ الإجراءات القانونيَّـة المناسبة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *