بغداد …. كلمةً

2020-10-28

اكد مستشار قائد الثورة الاسلامية في الشؤون الدولية، علي اكبر ولايتي، ان الشعب العراقي سيدافع بتضامنه الوطني العميق عن وحدة بلاده وسيزرع اليأس في قلوب الاعداء.

وخلال لقائه الأمين العام لحركة النجباء، اشار ولايتي الى “عمق العلاقات بين الشعبين الايراني والعراقي”، معربا عن امله ان “نشهد نمو وتطور التعاون والعلاقات بين البلدين الصديقين والشقيقين والشعبين العظيمين الايراني والعراقي في جميع المجالات”.

ولفت الى “وجود العتبات المقدسة في النجف وكربلاء والكاظمية وسامراء ومشهد”، مشيرا الى ان “العلاقات الدينية والثقافية والتاريخية متنامية وتعد مراسم مسيرة الاربعين ذروة تجلي العلاقات بين الشعبين الصديقين والشقيقين”.

واكد ولايتي “مؤامرات اميركا في المنطقة”، لافتا الى ان “احدى بركات دماء شهداء المقاومة والمدافعين عن مراقد اهل البيت (ع) مثل القادة الشهداء سليماني وابو المهندس، هي المصادقة على قانون في البرلمان العراقي لاخراج القوات الاميركية من العراق والذي سيعود بثمار قيمة للعراق والمنطقة لان اميركا تسعى لتقسيم العراق ولكن لا شك ان الشعب العراقي العظيم سيتغلب على المشكلات”.

وتابع ان “الامل الاكبر معقود على الشباب العراقي المؤمن والثوري والحشد الشعبي وحركة المقاومة الاسلامية –النجباء وسائر الحريصين على مصلحة العراق الذين سيدافعون بكل قوة وهمة عالية وتضامن وطني عميق عن وحدة العراق وسيزرعون اليأس في قلوب الاعداء

By Miimo

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *